سنتطرق في موضوعنا اليوم عن أهم 10 فوائد الشاي الأخضر للكرش حتى تحفزك هذه الفوائد المكنونة في هذه العشبة السحرية بالتمتع بأفضل صحة، حيث مما لا شك فيه أن بروز البطن (الكرش) للأمام وتجمع الدهون في منطقة الخصر من المشكلات المحرجة والتي تؤرق الكثيرين، بسبب ظهورهم بشكل غير لائق، بجانب تقييد حريتهم في ارتداء الملابس التي يريدونها، بغض النظر عن كم المخاطر والمشكلات الصحية التي قد تصيب الإنسان من جراء ظهور الكرش، ولكن لا تقلق عزيزي القارئ، يمكنك حل هذه المشكلة نهائيًا من خلال الشاي الأخضر.

فوائد الشاي الأخضر للكرش 

اشتهر الشاي الأخضر في كل زمان بالاستخدامات الجمة والمتنوعة التي لها قيمة غذائية مرتفعة، ومن أبرزها والذي سينصب حديثنا اليوم عنها هي مشكلة السمنة المفرطة وتراكم الدهون، ولكن مع الانتظام في تناول الشاي الأخضر ستجد كل مشكلاتك الخاصة بفقدان الوزن الزائد انتهت للأبد، لذا تعرف معنا على فوائد الشاي الأخضر للكرش فيما يلي: 

  1. يساهم الشاي الأخضر في زيادة كفاءة التمثيل الغذائي، وهي العملية التي يقوم فيها الجسم بتحويل أي أطعمة إلى طاقة. 
  2. يحتوي على مادتي الكافيين والكاتشين، وهذه المواد من شأنها حرق دهون الجسم ونخص بالذكر منطقة الكرش. 
  3. أثبتت بعض الدراسات العلمية أن الشاي الأخضر من دوره إحداث تغييرات في التعبير الجيني لإنزيمات الدهون، وذلك عند استهلاكه بشكل مستمر ولمدة طويلة. 
  4. يتمتع بتأثيرات إيجابية على فقدان الوزن والحصول على جسم مثالي ورشيق. 
  5. من فوائد الشاي الأخضر للكرش تقليل المؤشرات الدالة على السمنة المفرطة. 
  6. تقليل كمية الطعام المتناولة. 
  7. إبطاء عمليات تراكم الدهون. 
  8. القدرة على امتصاص الأحماض الدهنية بزيادة استهلاك الطاقة عن طريق أكسدتها، التخلص منها أثناء عملية التبرز وأخيرًا عملية التوليد الحراري. 
  9. تنشيط الإنزيمات المتعلقة بعملية تحليل الأحماض الدهنية المتجمعة في منطقة الكرش. 
  10. زيادة معدلات حرق الدهون المتراكمة. 

كم عدد السعرات الحرارية التي يحرقها الشاي الأخضر؟ 

هناك اختلاف في نتائج البحث والدراسات بشأن مدى فعالية الشاي الأخضر في حرق السعرات الحرارية، حيث أوضحت معظمها أن الشاي الأخضر يساهم بشكل كبير في تحسين عمليات التمثيل الغذائي في الجسم، لأنه قد تزداد نسبة حرق السعرات الحرارية إذا تم تناوله أو استهلاكه على هيئة مكمل غذائي.

ظهرت هذه الزيادة أكثر في غالبية الدراسات بمعدل حوالي أربعة بالمائة، وعلى صعيد آخر، هناك بعض الدراسات التي أوضحت أن النسبة تتراوح من 7% إلى 8%، على سبيل المثال، إذا كان الفرد الواحد يحرق حوالي ألفين من السعرات الحرارية بشكل يومي، فإن معدل الأربعة بالمائة يماثل ما يعادل 60 إلى 80 سعرة حرارية زائدة. 

أفضل وقت لاستهلاك الشاي الأخضر للكرش

لم تتوافر أي أدلة بشأن استهلاك الشاي الأخضر لتقليل الوزن الزائد وتفتيت دهون البطن المتراكمة، ولكن عامةً قد تحصل على فوائد الشاي الأخضر للكرش إذا تم شربه في أوقات محددة، كأوقات الصباح، بسبب الإيقاظ الذهني الذي يكون فيه الإنسان في هذا الوقت بالتحديد والذي يعتبر من أكثر الخصائص المميزة للشاي الأخضر، والتي يتعلق نتائجها قصيرة المدى بمادة الكافيين المتضمنة في الشاي الأخضر. 

جنبًا إلى جنب، فإنه يمكن استهلاكه أيضًا قبل البدء في ممارسة التمارين الرياضية، حيث أوضحت بعض الدراسات أن شرب هذا النوع من الأعشاب قبل التمارين له فوائده الجمة على الجسم وكذلك حرق الدهون المتراكمة في منطقة الخصر، وبينت إحدى الدراسات الأخرى أن حوالي 11 شخص قاموا باستهلاك الشاي الأخضر قبل ممارسة التمارين الرياضية وكانت النتيجة زيادة نسبة حرق الدهون لمعدل يصل إلى 18% لديهم.

أفضل طرق لاستهلاك الشاي الأخضر للكرش 

أفضل طرق لاستهلاك الشاي الأخضر للكرش 

كما ذكرنا سابقًا أن الشاي الأخضر يتمتع بخصائص مكنته من تفتيت دهون البطن بشكل سريع وفعال، لذا من الأجدر بنا ذكر أفضل طرق تناول الشاي الأخضر للتنحيف، لمدى أهمية استهلاكه على النحو الصحيح في الحصول على بطن مشدودة ومسطحة، ومن هذه الطرق ما يلي: 

الشاي الأخضر مع النعناع

النعناع من الأعشاب الطبيعية التي عند إضفائها على الشاي الأخضر، تحصل على نتائج مذهلة من حيث تفتيت دهون البطن وخسارة الوزن الزائد، هذا المزيج الصحي يحتوي على مركبات مضادة للأكسدة والالتهابات، وطريقته كالتالي: 

المقادير

  • كأس من الماء. 
  • ملعقتين صغيرتين من الشاي الأخضر. 
  • أربع ورقات من النعناع الأخضر. 
  • ملعقة صغيرة من العسل الطبيعي. 

طريقة إعداده

  • ضعي الماء على الموقد حتى غليانه. 
  • إضافة كلًا من مسحوق الشاي الأخضر وورق النعناع الطازج. 
  • تهدئة النار، ثم إبقائه قرابة خمس دقائق حتى يتم نقعه جيدًا. 
  • رفعه من على النار، ودع هذا الخليط لحين أن يبرد. 
  • إضافة عسل النحل إليه لتحليته. 
  • يمكن استهلاكه في الصباح الباكر بشكل يومي على معدة فارغة، والدوام من أسبوعين إلى ثلاثة أسابيع لحين التخلص من الكرش بشكل نهائي. 

في الختام، نوصي بضرورة تناول الشاي الأخضر للكرش، وإدراجه ضمن الحمية الغذائية المتبعة، لقدرته الفائقة على التخلص من كميات الدهون المتراكمة في منطقة الخصر التي تؤذي مشاعرك أمام الآخرين وتفرض عليك بعض القيود غير المرغوب بها. 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *